تصميم مواقع
شريط عاجل

وفد من ” كاوست” يزور مكتب وزارة الزراعة بجدة

أحدث الأخبار

تحت شعار( أنت نجم وتستحق أن تتألق )

*الشركة تعتزم مضاعفة استثماراتها في المملكة التي تمثل حاليا مصدر 50٪ من عائداتها* *”كيسفلو” تتعاون مع كبرى الشركات السعودية لتسريع عملية التحول السحابي في المملكة*

 “كليات التميز” راعي بلاتينيوم للمؤتمر السعودي الدولي للسلامة والصحة المهنية “المهن عالية الخطورة” تجذب المشاركين في المؤتمر”

جمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال تشارك باحتفالات ذكرى البيعة السابعة

اعضاء فريق العلم السعودي للدراجات النارية افتتاح مطعم بلاك هاوس لاونج بجدة

غرفة المخواة تحتفي بالاسبوع العالمي لريادة الأعمال

الكاتبة آل عثمان تدشن وتوقع”مابيننا روح واحدة ” في جدة

الشيخ عبدالله صاحب اسطبل السلطان يستضيف فريق شمس الاعلام وفريق العلم السعودي

*بتصنيف أكثر فنادق مكة تميزًا، وأفخم فندق ومنتجع في 2021* *فندق “قصر مكة رافلز” يتألق بالعديد من الجوائز المرموقة في قطاع الفندقة والسياحة*

مستقبل السينما السعودية مشرق لو فتح الباب لسينما مغايرة وخلاقه وابداعية

المشوار الفني لرامي علاء

4 يونيو، 2020 ادارة التحرير لايوجد تعليقات

محمد الهندي/جدة 

الفنان اللبناني رامي علاء الدين  بدا مشواره  الفني من عمر ١٥ سنة  حيث شجعه والده على الموسيقى فدخل المعهد العالي للموسيقى الكونسرفتوار وبدأ على آلة العود حيث كانت ذات رونق جميل مما ادى إلى لفت  انظار العملاق اللبناني الراحل الفنان ذكي ناصيف وشجعه على الغناء فبدات حياته الفنية باغنية سالتك يا عمري من ألحانه  ولاقت نجاحا كبيرا واصداءا واسعة مما أدى إلى تأليف اغاني ليجمعها في ألبوم يتالف من ٦ أغاني بعنوان سألتك يا عمري ممادعاه إلى تصور أغنية من الألبوم على شكل فيديو كليب بعنوان أجمل بنت ومن ثم أغنية دمعاتك من كلمات  الشاعر خليل الشادي والحان رامي علاء الدين ولاقت نجاحا كبيرا بالإضافة إلى احياء حفلات ومهرجانات في لبنان ودول الخليج وأوروبا  وأفريقيا وهو أستاذ في الموسيقى ومهندس ديكور ولكن اختار العمل في المجال الفني لكي يكسب محبة الناس واسرع للوصول إليهم وبعدها استلم إدارة اعماله  ومنسق حفلاته الأستاذ ربحي دواه، مما أعطاه دافعا كبيرا للظهور على التواصل الإجتماعي وشاشات التلفاز والبرامج الفنية، وقريباً بعد مرور الازمة سنرى الفنان رامي علاء على الساحة الفنية.


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً