تصميم مواقع
شريط عاجل

وفد من ” كاوست” يزور مكتب وزارة الزراعة بجدة

أحدث الأخبار

تحت شعار( أنت نجم وتستحق أن تتألق )

*الشركة تعتزم مضاعفة استثماراتها في المملكة التي تمثل حاليا مصدر 50٪ من عائداتها* *”كيسفلو” تتعاون مع كبرى الشركات السعودية لتسريع عملية التحول السحابي في المملكة*

 “كليات التميز” راعي بلاتينيوم للمؤتمر السعودي الدولي للسلامة والصحة المهنية “المهن عالية الخطورة” تجذب المشاركين في المؤتمر”

جمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال تشارك باحتفالات ذكرى البيعة السابعة

اعضاء فريق العلم السعودي للدراجات النارية افتتاح مطعم بلاك هاوس لاونج بجدة

غرفة المخواة تحتفي بالاسبوع العالمي لريادة الأعمال

الكاتبة آل عثمان تدشن وتوقع”مابيننا روح واحدة ” في جدة

الشيخ عبدالله صاحب اسطبل السلطان يستضيف فريق شمس الاعلام وفريق العلم السعودي

*بتصنيف أكثر فنادق مكة تميزًا، وأفخم فندق ومنتجع في 2021* *فندق “قصر مكة رافلز” يتألق بالعديد من الجوائز المرموقة في قطاع الفندقة والسياحة*

مستقبل السينما السعودية مشرق لو فتح الباب لسينما مغايرة وخلاقه وابداعية

لمسة وفاء.. بعد 41 عامًا من تعليمهم لكتاب الله طلاب يحتفون بمعلمهم بمكة

8 مارس، 2020 abduljalil14188 لايوجد تعليقات

زهير نورالحكيم – عبدالجليل نورالأمين – مكة المكرمة

احتفى عدد من طلاب مسجد الوسطى بالنكاسة بمعلمهم “الشيخ عبدالرحيم أطهر علي” مساء الجمعة 1441/7/11هـ، بقاعة المحاضرات بجامع عائشة بنت الراجحي بمكة، بدا تعليم القرآن الكريم منذ عام 1401هـ، ومشاركات الحضور من الطلاب الذين تخرجوا على يديه، وقد بلغ عددهم مايزيد عن 120 طالبًا.
.
استهل الحفل بتلاوة عطرة للأستاذ عبدالعزيز أمجد، ثم القى كلمة الطلاب نيابة عنهم الأستاذ فهد القارحي. وعُرض عرض مرئي عن سيرة المحتفى به ومشاعر المتخرجين من طلابه.

وكلمة المحتفى به الشيخ عبدالرحيم أطهر علي، قال فيها: بداية أشكر الله عز وجل على نعمة الإسلام وعلى نعمة القرآن الكريم ونعمة الصحة والعافية والتوفيق والسداد، على أن وفقني الله تعالى لخدمة كتاب الله وتعليم أبناء المسلمين في بلد الله الحرام منذ أكثر من 41 عامًا بمسجد الوسطى بالنكاسة، وفي خلال تلك الفترة تخرجوا مني دفعات متعاقبة وأغلبهم مستمرين في خدمة كتاب الله عز وجل، ومنهم موجهين ومعلمين وأئمة وخطباء في مكة وضواحيها ومناطق أخرى، ولساني عاجز عن التعبير والثناء لهؤلاء الأوفياء النبلاء وحرصهم لتكريم أستاذهم وقارًا منهم وإذ نحن نعيش في زمن فيه المقاطعة والهجران واختفاء الوفاء.

بعد ذلك تشرف الجميع بتسليم الدرع التذكاري لمعلمهم مكتوب عليه اسمه بخط أحد طلابه، وتسليم الهدايا العينية له، ثم قدم الاستاذ لطلابه هدايا تذكارية والسلام عليهم فرداً فرداً، والتقطت الصور التذكارية مع زملائه وطلابه ومحبيه.

واختتم الحفل بتلاوة عطرة للأستاذ سراج كبير إمام بأحد مساجد المسفلة وهو أحد زملائه، ثم تناولوا جميعاً مأدبة العشاء التي أعدت لهذه المناسبة.


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً