تصميم مواقع
شريط عاجل

أمين محافظة جده هاني أبو راس يودع منصبه بعد ثمان سنوات

أحدث الأخبار

خيمة التواصل العالمية تستمر في برنامجها الليالي الرمضانية باستضافة وفد رجال الاعمال السعودي

مبادرة وطنية لدعم القطاع الثالث بالكفاءات وتحقيق استدامة المورد البشري

بين الوطنية والعنصرية خيطٌ رفيع

في معرض رمضان الخير “علمنا زايد” بمردف اب تاون الكثيري يستعرض كتاب “زايد الخير”

في كلمته بالملتقى الإعلامي السعودي ــ التركي … السفير التركي بالمملكة يؤكد : علاقات البلدين ليست آنية أو تكتيكية وإنما استراتيجية

معرض الفنون التشكيلية (بصمة متطوع) بالعاصمة المقدسة

علا زيد تشارك تحكّم summer cairo fashion show 2018 وتُطلق (رقعة الشطرنج)

منظم مهرجان ابها في ضيافة بعض رجال اعمال جدة  

من كينيا اقرأ تصور برنامج نور للدكتور محمد القايدي عجائب لأول مرة على شاشة اقرأ

العالمي في فن الأزياء سراج سند يقيم حفل فطور لاصدقاءه شركاء النجاح

مغامرات عاطفية وحب عبر مواقع التواصل الإجتماعي .. 🖌

15 أبريل، 2018 ادارة النشر لايوجد تعليقات

 

بقلم – دارين حمـزي

شاشة وأصابع ، حروف وكلمات ، شخصين تنفث أنفسهم بالأفكار والمشاعر هل هذا خيال يرسمه كلا الطرفين ؟
منهم من يكون جاداً ومنهم من يكون سُماً قاتلاً للطرف الأخر .. هل هو مجرد تسلية بمشاعر الآخرين ؟
أخبرونا في الماضي أن الحُب يأتي من أول نظرة لكن في وقتنا الحالي يأتي من أول مراسلة هل هذا الحُب حقيقي أم مجرد تعبئة وقت الفراغ ؟
كلاً من الطرفين يستخدم نفس الوسيلة ( لوحة مفاتيح ، حروف ، وكلمات ) من أين تأتي هذه المشاعر ؟
أسئلة كثيرة ومتشبعه لذلك أستضافت ” صحيفة عدسات ” شابه وشاباً لمعرفة رأيهما في العلاقات والحب عن طريق مواقع التواصل

حب غير مضمون

يقول ” أحمد حمزي ” :أن شخصية الشخص دائماً خلف الشاشة تختلف عن الحقيقه فالحب الذي ينتج عنه علاقة غرامية من برامج التواصل واذا انتهت بعلاقة في الواقع ينصدم كلاً منهم بالطرف الثاني لأن كل شخص فيهم حب الشخصية الذي كانت في الأنترنت لم يحب الشخصية التي في الواقع وأنا ضد فكرة الحب عبر النت لأنها مجرد مضيعةً للوقت وتسلية بمشاعر الآخرين لذلك أنصح بمعرفة الشخص وجهاً لوجه وبعد ذلك التواصل إن وجد إرتباطاً رسمياً ولكن يجب أن يكون اللقاء الأول والمعرفة على أرض الواقع وليس عبر الإنترنت .

المجتمع والعلاقات الغرامية عبر النت

مجتمعنا يرفض النوع هذا من العلاقات وبعاداتنا وتقاليدنا ممنوع ، وإن العلاقات هذه غير مكتملة وناضجة فأنا أرى فشل الكثير من الزوجات التي كانت بدايتها تعارف عبر الإنترنت ، والبعض يرفض زواج إبنه من فتاة متعرف عليها عن طريق مواقع التواصل وأنا أعتقد بإن تواصلهم مجرد تسلية وتضيع الوقت وبعدها يقعون بالحب وخصوصاً المراهقين تكون مشاعرهم مضطربةً وكل منهم يميل للشخص الأخر .

لابد من التعارف قبل الزواج ” وجهة نظر “

من جهتها تقول ” البحرينه بتول الحسن ” أنني أعرف أشخاص تزوجوا عن طريق الشات ونجحت حياتهم .. ونحن بالجيل الحالي الأغلب يريد أن يتعرف على شريك حياته قبل الزواج وفي الغالب يكون الحب عبر النت نهايتة زواج فاشل وتحدث مشاكل لأن مع الإنفتاح البنات يرسمون فارس أحلامهم وتأتي الصدمة بعد الزواج إن تم ذلك ويعتبر سلاح ذو حدين لأنه من الممكن الفتاة تريد التعارف بنية الزواج والشاب يوعدها ويجرها للغلط ثم يخلف الوعد .

وصرحت أيضاً : أنا تعرفت على زوجي بالدوام الرسمي وحدث بيننا تواصل وأخبرته بالزواج وبأنني لا أريد اللعب بالمشاعر ولله الحمد تزوجنا ، وأنا من وجهة نظري أعارض الزواج بدون تعارف من المهم جداً معرفة الشخص ماهي إنطباعاته وإتجاهاته وإهتمامته يناسبني أم لا ؟ ومعرفة معدن الشخص إن كان صادقاً بالحب ولكن دون تمادي .

الشاب يعتمد الرومانسية لجذب الفتاة

عن طريق مداعبتها بالكلمات الجميلة والغزل والأسلوب الساحر حتى تتأكد بأنه فارس أحلامها ، فيتم التعارف وإقامة الصداقات ثم العلاقات الغرامية حتى تتطور ويتعلق كل منهم بالآخر .
وبنظر بعض الشباب إن الفتاة التي خاطبته وتعلقت به غير مأمونةً ومن الممكن يفكر بأنه لو تزوجها سوف تفعل نفس الشي مع شخص آخر وهذا ما سيشغله ويقلقه .
ويجب أن يعلم فتياتنا وشبابنا أن الدين قد حذرنا من العلاقات التي بدون زواج والحكمة من التحذير لعدم حدوث الحب الذي يؤول صاحبه للفاحشة وإنتهاك حرمات الله والتي تؤدي لبعض الزوجات الى الشك وعدم الثقه .

 


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *