تصميم مواقع
شريط عاجل

‏تعليق الدخول إلى ‎المملكة لأغراض ‎العمرة وزيارة ‎المسجد_النبوي مؤقتاً

أحدث الأخبار

ماريا شارابوفا تودع عالم التنس وتعتزل

انتصار مانشستر سيتي بثنائية على ريال مدريد في البرنابيو

التعادل الإيجابي يحسم موقعة نابولي وبرشلونة…

بايرن ميونيخ ينتصر بمعقل تشيلسي بثلاثية

ليون يهزم يوفنتوس بهدف نظيف خارج الديار

برعاية أ.د. حامد الربيعي دورة (صوّب ) في أدبي مكة تختتم فعالياتها.

المنتخب السعودي لكرة الطائرة من الجلوس يحل رابعاً بالبطولة العربية

السحر الجميل… وخطوات الدليل

أكد أن الأعمال ستنجح عندما تُبنى على مكامن القوة..* *الأمير تركي بن طلال يرعى ورشة العمل الدولية للحدائق والطرق النموذجية

رابطة أحياء عسير تُصدر جدول الدوري والإنطلاقة الجمعة

الملتقى الثاني لتحسين نواتج التعلم بتعليم المخواة يدعو إلى تبني نموذج (الإشراف الداعم للتعليم)

9 أكتوبر، 2019 محمد كمال لايوجد تعليقات

الباحة-جابر الغامدي

دعى ملتقى تحسين نواتج التعلم الذي أقامه تعليم المخواة بمقر المسرح التربوي واستهدف أكثر من ٤٠٠ من القيادات التعليمية والمدرسية والمشرفين والمشرفات
إلى تبني الممارسات الإشرافية التي يمتد أثرها لتصل إلى الطالب والتي تساعد على التوقف عند معالجة الضعف القرائي لدى الطالب كون القراءة أحد أهم مهارات التعلم

جاء ذلك خلال ورقة مدير التعليم بالمخواة الأستاذ /علي الجالوق أمام حضور الملتقى الذي رعاه وشارك في فعالياته بتقديم أحدى أوراقه

وأوضح (الجالوق )في ورقته أن توجيهات معالي وزير التعليم جاءت لتؤكد على نواتج التعلم لأهمية هذا الموضوع وأضاف :
نُعيد طرح الحديث مراراً عن تحسين نواتج التعلم بهدف الوصول إليه كغاية ،ولن نصل دون المزيد من العمل الجاد المبني على الرغبة والتكامل

وتساءلت الورقة عن نواتج التعلم للطلاب حالياً وهل تمثل قدراتهم وتؤهلهم للمنافسة؟

مُقترِحاً من خلال الورقة تبني نموذج
(الإشراف الداعم للتعليم)

ودعى ( الجالوق ) إلى العمل على تحسين أداء الطلاب من خلال تحليل بياناتهم واعتبارها مدخلا لعمليات الأداء

فيما استعرضت ورقة العمل التي قدمها الدكتور عبدالله سعود مشرف التخطيط والتطوير واستعرض فيها:
(مؤشر قياس الأداء الرئيسي Kpis ودوره في تفعيل الخطة الاستراتيجية) كما تحدث عن أبرز عوامل نجاح الخطط الاستراتيجية والتشغيلية وعن العوامل الحاسمة لنجاح خطة الإدارة الاستراتيجية ك(نموذج تطبيقي)

وفي ورقة بعنوان :(الاختبارات التجريبية وأثرها على نواتج التعلم) لرئيس قسم الجودة أ.عبدالله خلف
‏الغامدي استعرضت واقع النتائج الحالية كمادعت الورقة إلى :
‏حشدالمواردالمختلفة لمعالجة الفجوات في الأداء ودعم وقيادة عمليات التعليم والتعلم وعرّفت بآلية التمكن من بناءإجراءات فعالة
وخلصت إلى أن نواتج التعلم مفتاح التنمية الوطنية في كافة المجالات وأن تركيز الانتباه لنواتج التعلم بداية ترتيب الأولويات بشكل صحيح ،فضلاً عن كون تجويد نواتج التعلم يحقق رؤية الوطن ٢٠٣٠ ويمكننا من المنافسة العالمية.

كماقدمت رئيسة قسم اللغة العربية أ/نورة العُمري ورقة عمل عن (مبادرة أمة تقرأ) تحدثت فيها عن :
‏المبادرة ونتائجها وانعكاساتها على تحسين نواتج التعلم كمااستعرضت عدداً من القصص المؤثرة التي أفرزتها المبادرة ،ومقترحات تطويرها

وجاءت ورقة مشرف اللغة العربية بمكتب تعليم قلوة ‏أ/عبدالله العُمري بعنوان(مرتكزات تحسين نواتج التعلم في برنامج خبرات )
وفيها تحدث عن أبرز الاستراتيجيات المطبقة في أمريكا لتحسين ⁧#نواتج_التعلم⁩ ومن أبرز ماجاء في الورقة :
( أن الواجبات المدرسية ليست على درجة عالية من الأهمية بحسب أحد البحوث التي تم إجراؤها لأحد الباحثين مؤخراً )، وأن المعلم السعودي يستطيع تحسين ⁧#نواتج_التعلم⁩ حين يركز على جانبي الجدية العالية والانضباط والتي تصنعها المحاسبية
كما استعر إخصائي التقييم بإدارة الإشراف التربوي الأستاذ /علي بن عبدالقادر مؤشرات نواتج التعلم (الإصدار السابع )معرجاً على مؤشرات مشرفي القيادة المدرسية وتوقف عند أبرز ملامح التغيير الذي شهده الإصدار السابع مقارنة بالإصدارات السابقة

يُذكر أن هذا الملتقى يقام للمرة الثانية على التوالي بتعليم المخواة
بهدف التركيز على تحسين نواتج التعلم .


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

+المزيد

مواضيع ذات صلة