تصميم مواقع
شريط عاجل

وفد من ” كاوست” يزور مكتب وزارة الزراعة بجدة

أحدث الأخبار

تحت شعار( أنت نجم وتستحق أن تتألق )

*الشركة تعتزم مضاعفة استثماراتها في المملكة التي تمثل حاليا مصدر 50٪ من عائداتها* *”كيسفلو” تتعاون مع كبرى الشركات السعودية لتسريع عملية التحول السحابي في المملكة*

 “كليات التميز” راعي بلاتينيوم للمؤتمر السعودي الدولي للسلامة والصحة المهنية “المهن عالية الخطورة” تجذب المشاركين في المؤتمر”

جمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال تشارك باحتفالات ذكرى البيعة السابعة

اعضاء فريق العلم السعودي للدراجات النارية افتتاح مطعم بلاك هاوس لاونج بجدة

غرفة المخواة تحتفي بالاسبوع العالمي لريادة الأعمال

الكاتبة آل عثمان تدشن وتوقع”مابيننا روح واحدة ” في جدة

الشيخ عبدالله صاحب اسطبل السلطان يستضيف فريق شمس الاعلام وفريق العلم السعودي

*بتصنيف أكثر فنادق مكة تميزًا، وأفخم فندق ومنتجع في 2021* *فندق “قصر مكة رافلز” يتألق بالعديد من الجوائز المرموقة في قطاع الفندقة والسياحة*

مستقبل السينما السعودية مشرق لو فتح الباب لسينما مغايرة وخلاقه وابداعية

ازدياد السياح السعوديين الى تونس بنسبة 38 ٪ ويحتلون المرتبة الاولى خليجيا

13 فبراير، 2019 abduljalil14188 لايوجد تعليقات

جدة – وليد الرايقي

جدّة، 12 فبراير – أقام القنصل العام التّونسي بمدينة جدّة حفل عشاء في مقرّ سكنه الخاص بحضور كوكبة من وكلاء الأسفار والإعلاميّين. وكان الحفل مناسبة للتّعريف بالمقوّمات الجاذبة التي تتمتّع بها دولة تونس كوجهة سياحيّة آمنة تتمتّع بالتّنوّع الذي يُناسب السّائح الخليجي والعربي، وكذلك للتّأكيد على أهميّة الجهود المبذولة من الجانبين السّعودي والتّونسي لتعزيز الرّوابط القويّة المشتركة واستغلال كافة الإمكانات المتوفّرة بشكل ينعكس على البلدين بالمردود الإيجابي في ظلّ مشاركة تونس في معرض جدّة الدّولي للسّياحة والسّفر لعام 2019.

وخلال الحفل، قال الأستاذ سامي السعيدي، القنصل العام لدولة تونس بجدّة، أنّ “السّياحة في بلاده تشهدُ انتعاشة قويّة، وتجاوزت خلال سنة 2018 حاجز 8 ملايين سائح أي بزيادة بأكثر من 23 % مقارنة بسنة 2016 وأنّ الهدف هو بلوغ 10 مليون سائح في أفق 2020. وقد ازداد عدد السّيّاح السّعوديّين إلى تُونس بـ 38 % سنة 2018 مقارنةً بالسّنة المرجعيّة 2010. وتتبوّأ السّعوديّة المرتبة الأولى على مستوى الأسواق الخليجيّة. كما بيّن أن تونس تتطلّع لمضاعفة عدد السّعوديين الذين يزورونها للتّمتّع بطبيعتها الخلاّبة ومرافقها السّياحيّة والتّرفيهيّة المتطوّرة، مشيرًا إلى أنّ المملكة من أوائل الدّول المُستثمرة في السّياحة التّونسيّة“.
وأوضح أن تونس لم تَغِب عن معرض جدّة منذ انطلاقته باعتباره منصّة حقيقيّة لإطلاع الأشقاء السعوديين على المنتجات السياحية الجديدة في تونس، وخاصة السّياحة الفاخرة وسياحة العلاج والاستشفاء.

كما اضاف القنصل العام في كلمته ”في إطار التعاون المشترك بين المملكة وتونس، نحرص دوماً على المشاركة بالمعارض والمناسبات لتوطيد اواصر التعاون المشترك مع المجتمع السعودي بكل اطيافه، وخاصة بمعرض جدّة الدّولي للسّياحة والسّفر منذ انطلاقته بإعتباره معرضًا رائدًا في صناعة السّفر بمنطقة الخليج العربي ويُمثّل منصّة حقيقيّة للتفاعل وتبادل الخبرات بين المختصيين وزوار ومحبي السياحة“.

وأكّد الأستاذ عامر بوزميطة، رئيس قسم الاسواق العربية بوزارة السياحة التونسية، على توجُّه تونس بقوة لتدعيم قطاعي السياحة والإستثمار، قائلاً ” تُونس دولة سياحيّة بامتياز، وعوامل الجذب فيها كثيرة ومتنوّعة وقلّما اجتمعت في بلدٍ واحد. وتمثل السياحة %8 من النّاتج المحلّي الإجمالي فيها، وتونس تزخرُ بفرص استثماريّة كبرى في قطاع السياحة، وخاصة سياحة العلاج والاستشفاء، وتجتذب اهتمام المستثمرين الأجانب، خاصّة من أوروبا وآسيا. وهي توفّر لرجال الأعمال السّعوديّين حوافز ماليّة وجبائيّة كبيرة، وذلك لبعث مشاريع في تُونس تَكُون قبلةً جديدةً للرّاغبين في الاستجمام أو العلاج في إطارٍ راقٍ وجذّاب.“

ومن الجدير بالذكر أن دولة تونس الشقيقة يزُورها سنويًّا مئات الآلاف من مختلف أصقاع العالم بغرض العلاج أو الاستشفاء. وقَلّمَا تجدُ في بلدٍ واحد وفي نفس الوقت جراحة التّجميل والاستشفاء بالمياه المعدنيّة والعلاج بمياه البحر التي تتميز بها تونس في المرتبة الثانية في العالم بَعْد فرنسا، وبتكاليف منخفضةٌ جدًّا للسّفر والإقامة والعلاج.


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً