تصميم مواقع
شريط عاجل

الديوان الملكي: وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال المُلقب بالأمير النائم بعد غيبوبة دامت 14 عاماً

أحدث الأخبار

الشركة السعودية للخدمات الأرضية تُعقد الاجتماع الأول في الجمعية العامة العادية لعام 2019  

اعتماد حركة النقل الداخلي بمحافظات جدة وخليص ورابغ إجمالي المشمولين بالحركة 2666

هجوم مرتقب لأسراب الجراد على السعودية.. والتهديد مصدره ثلاث دول عربية

مصرع امرأة دهسًا على يد ابنتها في جازان

والدة المستشار الأستاذ / صالح سالم باهويني – في ذمة الله

كاسبرسكي لاب تدعو إلى تقديم أوراق بحثية لمؤتمر الأمن الإلكتروني الصناعي

الديوان الملكي: وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال المُلقب بالأمير النائم بعد غيبوبة دامت 14 عاماً

ضمن فعاليات أسبوع الصم٤٤ مجمع اوك يستضيف منسوبي الجمعيه

فريق طبي من مستشفى الملك فهد بجدة ينقذ سبعينية من الإختناق بسبب تضخم الغدة الدرقية

سدافكو تستضيف مجموعة من الإعلاميين والإعلاميات في جولة تعريفية بمستودعاتها

ملتقى نرعاك السادس يستضيف سمو الأميرة د. الجوهرة بنت فهد آل سعود

2 سبتمبر، 2018 نغم محمد لايوجد تعليقات

نغم محمد – الرياض 

يستضيف ملتقى نرعاك السادس سمو الأميرة د. الجوهرة بنت فهد آل سعود مديرة جامعة الأميرة نورة سابقًا ورئيسة الفريق العلمي لقضايا وطنية التي سوف تقدم محاضرة بعنوان ” التعامل مع الأبناء في الواقع المعاصر ” مساء الجمعة القادمة 2018/9/14 بمركز سايتك – كورنيش الخبر بالمنطقة الشرقية الساعة 4:30 – 10:30مساءً والحضور متاح للجنسين .

وأوضحت سمو الأميرة د. الجوهرة بنت فهد آل سعود بأن المحاضرة التي ستلقيها سوف تستعرض بعض جوانب تجربتها الواقعية التربوية التي كانت محصلة ما يزيد عن ثلاثين عامًا فى العمل التعليمي والتربوي مع بناتها الطالبات اللواتي ينتمين إلى أجيال ومراحل عمرية مختلفة .

وأضافت سموها إن ” تلك التجربة التربوية الواقعية التي كانت نتيجة مواجهات حقيقية مع مشكلات الحياة ومشكلات بناتنا الطالبات … التي تعطينا القدرة على معرفة ما يجب أن يكون ؟ وما يمكن قوله لأبنائنا في المواقف المختلفة التي يقابلونها في الحياة المتغيرة والمتجددة في ظل السموات المفتوحة ومواقع التواصل الاجتماعية المختلفة .

وفى الوقت نفسه تحرص سموها على فتح مجال النقاش والحوار مع الجمهور الحاضرين لمحاولة صياغة بعض الأساليب التربوية التطبيقية التي يمكن أن يتقبلها أبناء وبنات الْيَوْمَ ، وتخرجنا بإذن الله من العجز عن الاعتبار بالماضي ونقل الخبرة ، إلى القدرة على إصلاح الحاضر وإبصار المستقبل ، حتى لا ننشغل فى تربية أبنائنا بأبواب التربية التي أغلقت بالأبواب الأخرى التي فتحت على مصراعيها .

وعن وجهة نظرها في الأساليب التربوية قالت ” نحن بحاجة ماسة لمراجعة طرقنا ووسائلنا التي فقدت جدواها ، وقبول بعض الوسائل الأخرى فى التربية والتعامل مع أبنائنا وبناتنا ، طالما لا تتعارض مع ثوابت ديننا الإسلامي الحنيف ، وسنة نبينا سيدنا محمد صل الله عليه وسلم ، وأيضًا مع المفاهيم الإسلامية المختلفة .

وختمت سمو الأميرة د. الجوهرة بنت فهد آل سعود أسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا في أداء هذه المهمة وأن يجعل هذا اللقاء لقاء مثمراً لتقريب وجهات النظر بين جيلين ” .


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

+المزيد

مواضيع ذات صلة