تصميم مواقع
شريط عاجل

6 وفيات و6 إصابات في تصادم حافلة مروع قبل كبري خليص باتجاه مكة

أحدث الأخبار

هل تعرف بطل آسيا ؟

جدة تحتضن بطولة ومعرض الكأس الماسية لكمال الأجسام

نهاية كأس السوبر السعودي

مراد يٌضيء منزل الزهراني

ملتقى “أصدقاء الشريف الراجحي” يحتفون برئيس اللجنة الاقتصادية والسياحية بمجلس منطقة عسير

بلغات العالم.. فيديو: رجال الأمن يرحبون بالحجاج ويفتخرون بخدمتهم

“إيمان اليوسف أول من تمثل الإمارات والخليج عالميًا “

المنتخب السعودي للاحتياجات الخاصة يتوج لكأس العالم للمرة الرابعة على التوالي .

قافلة تفويج الحجاج المنومين تنطلق من المدينة المنورة الى المشاعر المقدسة.

أكثر من 50 ساعة بث مباشر من المشاعر على شاشة اقرأ مع الترجمة بلغات متعددة

*فرق الهلال الأحمر تسعف 4356 من ضيوف الرحمن في العاصمة المقدسة والمشاعر والمدينة المنورة

لماذا تبدو السماء زرقاء اللون؟

19 يوليو، 2018 ادارة التحرير لايوجد تعليقات

 

 

 

خلود العميرة

يتدرج لون السماء من النيلي الداكن إلى البرتقالي أو الأحمر في وقت الغروب، لكننا نميل إلى الاعتقاد بأن لون السماء الطبيعي هو الأزرق . وبما أن الشمس مصدر الضوء على الأرض ، تصدر ضوء أبيض فمن العجب حقا أن نظن دائما أن لون السماء هو الأزرق .
ويتكون اللون الأبيض من مزيج ألوان الطيف السبعة ( الأحمر ، البرتقالي ، الأصفر ، الأخضر ، الأزرق النيلي ، والبنفسجي ، كما تبدو في قوس قزح ) والذي ينتج من اختلاف أطوال الأشعة المكونة للضوء .أما لون المادة المرئية فينتج أيضا عن ضوء الشمس ذو الأطوال المختلفة . وتتميز بعض المواد بقدرتها على امتصاص الضوء أو عكسه أو انكسار باتجاهات مختلفة . ( باستثناء مادة شفافة تماما ستسمح بمرور الضوء كما هو وكذلك بتأثير من الرؤية عند الإنسان .
والمادة الحمراء مثلا ، إذا تعرضت للضوء تمتص جميع ألوان الطيف ماعدا اللون الأحمر ، الذي تعكسه . والمادة البنفسجية تعكس بعض الأحمر وبعض الأزرق . أما المادة السوداء فتمتص جميع ألوان الطيف والأبيض يعكسهم جميعا .
عندما يمر شعاع ضوء خلال الهواء ، سيتعرض حتما للانكسار بدرجة معينة تعتمد على كمية الغبار الموجودة حوله . وتنكسر الموجات القصيرة من ألوان الطيف (الزرقاء) بدرجة أكبر بكثير من الموجات الطويلة( الحمراء) . وفي الأيام الصافية حيث الغبار وقطرات الماء قليلة في الجو سيكون انعكاس أشعة الضوء محدوداً جداً ، وبذلك نرى السماء زرقاء فاتحة . وعند الغروب حيث تزداد كمية الغبار في الجو ، خصوصا أيام الحصاد ، يزداد تشتت الضوء وخصوصا الموجات القصيرة الزرقاء ، بحيث تبقي الأشعة الصفراء والحمراء ظاهرة على سطح الأرض.
ولو كانت الأرض كالقمر ، دون جو يحيط بها ، لبدت السماء سوداء دائما ، في الليل وفي النهار .


شارك الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *